الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شاب ناهز التسع شعرة عاما يغتصب فتاة لم تكمل ربيعها التاسع ويقتلها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كاسر الليل
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد الرسائل : 48
تاريخ التسجيل : 20/05/2008

مُساهمةموضوع: شاب ناهز التسع شعرة عاما يغتصب فتاة لم تكمل ربيعها التاسع ويقتلها   الثلاثاء مايو 20, 2008 5:36 am




قصة مريعة تروي اسطرها قصة الشاب فواز الذي ناهز من العمر التسع عشرة عاما يغتصب فتاة لم تتجاوز ربيعها التاسع منذ رات عينيها الشمس قصة حقيقة جرت احداثها في مدينة حمص التي كانت مسرحا لجريمة لم تشهدها هذه المدينة منذ اكثر من عشرين عاما

بدات هذه القصة المريعة التي يقشعر لها البدن عندما تقرا سطوورها بتاريخ 11/5/2008 عندما كانت الطفلة نايا في طريق عودتها من دوامها المدرسي الى منزلها حين راها ذاك المجرم فواز الذي كان من زمن ليس ببعيد واضعا نصب عينيه نايا كهدف لاغتصابها فصعدت الطفلة نايا الى منزلها وما هي الا دقائق و حتى تعود نايا لتظهر من جديد حيث ان والدتها قد ارسلتها لاحضار بعض السلع من السوبر ماركت المجاورة لمنزلهم لكي تحضر طعاما للطفلة نايا التي كانت تتضور جوعا فاذا بالمجرم ةفواز يشاهدها ويبدأ بالتخطيط الى استدراجها بدون ان يشعر احدا بان هناك شئ يدور في خاطره تجاه تلك الطفلة فصاح لاحد اولاد الحي وعمره لم يتجاوز السبع سنوات ليعطيه حفنة من المال بعد ان اقنعه بان نايا اخته وطلب منه استدراجها الى مبني لم يكتمل اكساءه مؤلف من سبع طوابق على بنى بان اباها ينتظرها هناك وبالفعل استطاع هذا الطفل اقناع الطفلة البريئة نايا بان اباها ينتظرها داخل هذا المبنى وذهبت باتجاه المبني وما ان وصلت الطفلة الضحية نايا الى باب المبنى حتى يضع فواز يده على فمها ويحملها الى داخل البناء دون ان يشعر به احد وهي لا تستطع الصراخ وعلى الفور ربط فمها بقطعة من قماش وصعد بها الى الاعلى حتى وصل سطح البناء وحاولت الطفلة المقاومة والصراخ ولكن هل من مجيب ودموعها قد اغرقت جفنيها تستدرج رحمة هذا المجرم لكن المجرم فواز لم يابه لذالك وجردها من ثيابها وفعل فعلته بها وبعد انتهائه من قضاء شهوته بها لم يكتفي بهذا القدر من انتها ك حقوق الطفوولة والانسانية والدين والاخلاق وانما سارع بضربها ورميها من اعلى البناء الى الاسفل

لتصل الى الارض جثة هامدة قد فارقت روحها جسدها فتجمهر حولها الناس فهرع فواز الى الاسفل ووقف بجاور الجثة وقال ( اني رايت شباناً زعران يحاولوون خطفها ولا كنني ظننت انهم اقربائها ) وطبعا كي يبعد الشبهات عنه وعلى الفور وصل رجال المن الى مسرح الجريمة وبداو تحقيقاتهم ولكن لم يتوصلو الى شيء فمثل هذه الجريمة تبدو غامضة الا ان ارادة الله على كشف هذا المجرم فوق ارادة اي شخص كان فظهر الطفل الذي ارسله فواز لاستدارج الطفلة نايا واشار باصبعه تجاه فواز وقال ( ان هذا الشاب قد ارسلني الى هذه الطفلة لكي احضرها له على بنى بانها اخته )
وفورا وبعد سماع هذا الكلام القت الشرطة القبض على المجرم فواز وسط غضب شعبي كبير اثار الراي العام بالمجتمع السوري لبشاعة هذه الجريمة وبالاخص الشعب الحمصي الذي معروف عنه بطيبة قلبه وندرة هكذا جرائم بهذه المدينة واحتشدت الجماهير اما م مبنى القضاء في مدينة حمص يطالبوون باعدام هذا المجرم على الفور وسط غضب شديد ليكون عبرة لمن اعتبر وتم

تشيع جثمان الفتاة حيث خرج جميع اهالي حمص كبيرهم وصغيرهم خلف جثماناها وتووعد قائد الشرطة في المدينة المذكورة بان المجرم سينال اشد العقوبات على هذا الجرم الشنيع حيث انه لم يكتفي باغتصابها بل قام بقتلها ايضا وانشالله سيكوون الحكم بهذا المجرم هو الاعدام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شاب ناهز التسع شعرة عاما يغتصب فتاة لم تكمل ربيعها التاسع ويقتلها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الادب والشعر والثقافة :: القصص والروايات-
انتقل الى: